زيني بيتك بالالوان المبهجة .. و اجعلي لمملكتك شكل و روح مميزة

الالوان  لها قدرة كبيرة على التأثير على مزاجنا العام وحالتنا النفسية؟ هل جربتم مرة استخدام لون ما عند تغيير ديكورات أحد غرف المنزل ثم شعرتم بحالة من عدم الراحة؟ نظرا لأهمية الألوان وتأثيرها على مزاجنا، فيجب التدقيق جيدا قبل الاختيار حتى لا نقع في خطأ يكلفنا أموالا مهدرة وحالة مزاجية سيئة. فالنصيحة التي أقدمها اليوم هي التفكير جيدا قبل اتخاذ قرار اختيار اللون المستخدم في ديكورك المنزلي.. الاختيار الأمثل والأنسب لك ولعائلتك ولنمط الحياة الذي تعيشينه لتشعري بالراحة النفسية.. وأيا كان اللون الذي ستختارينه، فإن دوره لا يقتصر على تزيين جدران المنزل بل له انعكاس على نفسيتك ونفسية أفراد العائلة كلها، فلكل لون تأثيرغير اللون الآخر، ولكل غرفة اللون المناسب لها وظيفيا وجماليا والخيار لك بحسب النتيجة التي تبحثين عنها

اللون الأوف وايت والبيج بدرجاتهما: ألوان جامدة وهادئة توحي بالسلام والراحة النفسية كونها جميعها ألوان مشتقة من الطبيعة، ودائما تعتبر تلك الألوان مصدرا للسلام الداخلي والراحة النفسية لدى الناس، وتعتبر اختيارا أمثل للجدران والأثاث ويمكن استعمال ألوان أخرى

اللون الأصفر بدرجاته: يتميز بقدرته على جذب الانتباه، وأيضا له دوره في تعزيز الشعور بالدفء، وينصح باستخدام اللون الأصفر كطلاء في الغرف التي تعتبر فيها الإضاءة خفيفة أو في غرف المنزل المظلمة، اختاريه في الغرفة التي تريدين جعلها أكثر فرحا وإشعاعا.

.

اللون الوردي: بشكل عام يعتبر هذا اللون مرادفا للهدوء والاسترخاء، لذلك استعماله يبعث الراحة النفسية، في المقابل تصعب مقاومة الانتعاش والنعومة المنبعثتين من بعض تدرجات الزهري

اللون البرتقالي: صحيح أنه يتشابه مع الأحمر في الجو الدافئ الذي يوفره في الغرفة التي يكون فيها، إلا أن وجوده محبب يعكس حسن الضيافة والألفة، لذا قد يكون ورق الجدران بدرجات مختلفة من البرتقالي، ويكون محببا في غرف الاستقبال.

اللون البنفسجي: نلاحظ أن أغلب مصممي الديكور مؤخرا يستخدمون هذا اللون بكثرة، وقد يكون البنفسجي مناسبا في غرف الطعام وغرف النوم، أما الأطفال، فيفضل استخدام درجات البنفسجي الفاتحة ويفضل أن تطعم بألوان آخرى مبهجة مثل اللبني أو التركواز والأصفر

اللون الأخضر: وجوده في الغرفة يساعد على الاسترخاء نظرا لارتباطه بلون الطبيعة، لكنه قد يكون من الألوان المتقلّبة بحسب تدرجاته، إذ يفضل إستخدام اللون الأخضر الباهت في غرف النوم وغرف الجلوس بامتياز، فيما يعتبر الأخضر العادي مناسبا للمطبخ ولغرف الطعام.

اللون الأخضر: وجوده في الغرفة يساعد على الاسترخاء نظرا لارتباطه بلون الطبيعة، لكنه قد يكون من الألوان المتقلّبة بحسب تدرجاته، إذ يفضل إستخدام اللون الأخضر الباهت في غرف النوم وغرف الجلوس بامتياز، فيما يعتبر الأخضر العادي مناسبا للمطبخ ولغرف الطعام

اللون الرمادي: يولد مزاجا مميزا للتفكير والتركيز، وقد يعتبر البعض اللون الرمادي لونا كئيبا لكن هذا خطأ خاصة وإن أحسنتِ اختيار ألوان باقي عناصر الديكور التي تختارينها معه، يمكنك أن تلجأي إليها كألوان أساسية للجدران والأثاث

.

اللون الأحمر: من أسباب اختيار اللون الأحمر لجدران المطاعم أنه يزيد الشهية بشكل واضح، وقد يكون الاختيار الصائب لطلاء جدران غرفة الطعام لديك. كذلك لهذا اللون تأثير واضح على الكثير من الأشخاص إذ يلعب دورا في رفع ضغط الدم وسرعة دقات القلب وتزويد الجسم بالطاقة

اللون الأبيض: طلاء الجدران به يجعل الغرف تبدو أكثر اتساعا، كما يعطي شعورا بالانتعاش، خصوصا لدى اختياره كلون أساسي للأثاث والجدران والإكسسوارات، عندما تختارينه في منزلك تشعرين بكثير من الحرية والسلام والهدوء لأن كل ما يحيط بك يوحي بالنظافة والنقاء.

Close Menu